إحسان الفقيه: من يعرقل المصالحة بين السعودية و الإخوان يُعادِ المملكة

إحسان الفقيه: من يعرقل المصالحة بين السعودية و الإخوان يُعادِ المملكة
أرشيفية
كتب: آخر تحديث:
أكدت الكاتبة الأردنية “إحسان الفقيه”، على أن من يعرقل المصالحة بين جماعة الإخوان المسلمين والسعودية، يعادِ المملكة.
وقالت “الفقيه” في سلسلة تغريدات على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “الإخواني، أخي بالدين ولو اختلفت معه.. أما العلماني والليبرالي المسلم حسب بطاقته، فليس بأخي، إن لم يكُن مُصليًا، وهو عدوّي حين ينهى عن شعائر الإسلام”.
وأضافت: “استبشروا.. كل من كذب على الإخوان ليُنافق السلطة.. كل من سبح مع تيار إخوانفوبيا ليُرضي هذا ويتقرب من ذاك، سيبحث قريبًا عن خريطة الرجوع ولن يجده”.
واختتم الكاتبة الأردنية تغريداتها بـ”أي تيّار أو فريق يُعرقل المصالحة بين نظام الحكم في السعودية تحديدًا، وبين جماعة الإخوان المسلمين، فهو ليس بعدو للجماعة وحسب،بل وعدوًا للسعودية”.

المصدر: متابعات

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *