نهاية أسطورة “صائد الفتيات” بالكويت بعد سنوات من الابتزاز والنصب

نهاية أسطورة “صائد الفتيات” بالكويت بعد سنوات من الابتزاز والنصب
الشرطة الكويتية - أرشيفية
كتب: آخر تحديث:
* بوابتي - الكويت

 

ألقت الشرطة الكويتية القبض على ثلاثيني تورّط في جرائم نصب على فتيات، فضلًا عن ضلوعه في أعمال ابتزاز الكتروني.

وعُرف المقبوض عليه، كما قالت صحيفة” القبس” يوم الإثنين 23 أكتوبر، بـ”صائد الفتيات”، لكون معظم ضحاياه من الإناث، خاصة من هن في سنّ الشباب.

وقالت الصحيفة إن “المواطن الكويتي، وهو في الثانية والثلاثين من عمره إلى النصب والاحتيال، لجمع المال والحصول على مكتسبات أخرى، وذلك عبر تقديم نفسه للفتيات على أنه رجل أعمال”.

وتابعت موضحة أنه كان “يرسل لهن على واتس آب صورة مع شخصيات معروفة تتبوأ مناصب مهمة، في محاولة منه لإدخال الطمأنينة في نفوس ضحاياه، وفي احدى حلقات النصب التي قام بها، أقنع إحدى الفتيات بشراء سيارة له من أحد معارفه، وقامت بتسليمه الأموال اللازمة لشرائها”.

وفي واقعة نصب أخرى، ادّعى أنه “فقد بطاقته المدنية، وطلب منها أن تستأجر له سيارة من نوع مرسيدس باسمها، وقد قامت بتأجيرها، وبعد أن استلم السيارة منها ارتكب عديدًا من المخالفات المرورية التي تكبدتها الشاكية من مالها الخاصة لاحقًا”.

وذكرت مصادر قضائية أن “المتهم محكوم بالسجن على ذمة 12 قضية مالية بعشرات الآلاف من الدنانير، ومطلوب القبض عليه لإدارة مكافحة الجرائم الإلكترونية بتهمة التهديد في واقعة أخرى وقعت منه مع فتيات أخريات، بأن ادعى لهم بأنه يعمل طبيب تجميل، وهو مطلوب لمباحث السرة بتهمة النصب بالاحتيال ومخفر السلام بتهمة النصب وخيانة الأمانة”.

وبعد أن تمكّنت المباحث الجنائية من القبض عليه، تم عرضه على جهات الاختصاص وجارٍ التحقيق معه. بعد شكوى تقدم بها المحامي سلطان الطوالة للمباحث الجنائية بصفته موكلًا من قبل إحدى الفتيات وقعت ضحية نصب. على ما أفادت المصادر.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *