شموخ في زمن الانكسار

شموخ في زمن الانكسار
علم اليمن
كتب: آخر تحديث:
بقلم: د/محمد أبوبكر شوبان

كل الأحداث والتوقعات تقول أن (اليمن) في خطر وأن خطواته تتسارع نحو الهاوية .. يريدون أن يقنعونا بأن نقبل بأي شيء وأن الأمر قد دبر بليل وأن ليس لنا إلا ما تصدقت به علينا الأطراف التي تمر عبرها الصفقة أو الحلول شاء من شاء و أبى من أبى ..! وليس هناك من هدف إلا أن تخرسنا جميعا وتقول لنا : خلاص انتهى كلّ شيء وعليكم أن تسلموا لأمر قضي..!

أيها المفلسون ..يا أغبياء السياسة ..يا من تسعون لملء بطونكم وجيوبكم ويامن ماتت نخوتكم وضمائركم ..أيها الراكضون بلا هدف و القاعدون بلا كرامة ..أيها العراة وسط شهواتكم .. إنها اليمن اقرأوا سيرتها عبر التاريخ لم يحدث أن سلمت أرضها وديارها ولم ترض الذل ولن ترضاه لأبنائها لم ولن تستسلم وأن رأيتم الفقر والعوز والجوع يغطي لونه الشاحب جدران بيوتاتها..

لن تسلم مفاتيحها صنعاء ولن تفتح عدن أبوابها ولن تتخلى تعز عن عزها وشموخها لمصاصي الدماء ومشاريع الجهل والدجل والخرافة ثقوا أن اليمن سيبقى ميمونا ترافقه دعوات سيد الخلق وأنها ستخرج من تحت رماد هذه الفتنة صافية من شوائب التخلف كما يخرج الذهب صقيلا من تحت لهيب النيران

ثقوا أن أي صفقات أو تنازلات بحق الدماء التي سالت على معظم التراب اليمني لن تذهب سدى وسيظل عبيرها تتنفسه جبالها الشاهقة ورجالها الأشاوس ممكن تقبل القسمة لكن على نفسها وبرغبتها ولمصلحتها المجتمعية ووفقا وما تقتضيه الظروف الديمغرافية لطبيعتها ..!

اليمن ليست سلعة ولا متاع كي تبيعوها في أسواق نخاستكم ..! ستفشلون مثل كلّ مرّة و ستكون اليمن الانتصار الوحيد الذي يعذبكم في صحوكم ومنامكم وسيلعنكم التاريخ .!

وستظل أشلاء مئات الآلاف من الشهداء منارات يهتدي بها السائرون على درب الكرامة لتحطيم عروشكم الواهنة ونزواتكم الخبيثة.. سيصمد أبناء السعيدة في الداخل والخارج وسيقاومون مشاريع الارتزاق والفيد، وإن طوى الجوع بطونهم وتقطعت أمعاؤهم وان خدشت كرامتهم في المنافي أو أعيت على ثرى الوطن في ..

نثق بقدرة اليمانيين على تجاوز المرحلة وصعوبتها وسنعطي رسالة للعالم ودرسا للأنسانية أننا شعب يجوع ويمرض لكنه لا يفرط في كرامته ولا يركع الا لخالقه ..

أيها اليمانيون في كلّ مكان؛ في اليمن الحاضنة الولادة أو في المهجر .. أيها اليماني حيث كنت ..في الصحراء أو تحت صخر أو في بطن سهل أو على ضفاف بحر .. أعرف أنك أنت من سيعقد صفقة القرن و التي سيكون عنوانها :اليمن وحدها تعرف كيف تقاتل وكيف تنتصر ..!

المصدر: بوابتي

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *