شاهد .. 3 رؤساء عرب وثقت فيديوهات وفاتهم وسُرّبت صور جثثهم

شاهد .. 3 رؤساء عرب وثقت فيديوهات وفاتهم وسُرّبت صور جثثهم
مقتل علي عبدالله صالح
كتب: آخر تحديث:
* بوابتي - متابعات

 

3 رؤساء عرب كانت نهايتهم ماسأوية، حيث شاهد الملايين جثثهم بعد قتلهم وتداولوها على مواقع التواصل كـ”يوتيوب” و”فيسبوك” و”تويتر”، ووثقت هذه الوسائل تلك اللحظات للتاريخ.

إعدام صدام

في 30 ديسمبر/كانون من العام 2006، الذي كان يوافق يوم عيد الأضحى المبارك حينها، نُفذ حكم الإعدام شنقا في الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين بعد إدانته بارتكاب جرائم ضد الإنسانية.

وتسرب فيديو يكشف اللحظات الأخيرة في حياة صدام، حيث ظهر الرئيس العراقي الراحل هادئاً لا يعتريه الخوف أو التوتر، فلم يقاوم أو يتصدَّ لمن اقتادوه إلى حبل المشنقة، وتم إعدامه بهدوء.

مشهد الإعدام، كما تقول روايات عديدة، تم تصويره بواسطة هاتف محمول وتبلغ مدته دقيقتين و38 ثانية، وقامت بعرضه بعض الفضائيات العربية والأجنبية. وفيه ظهر صدام حسين وقد قيّدت يداه إلى الخلف، ثم تلي عليه الحكم من قبل أحد القضاة، وسأله قاض آخر عما إذا كان لديه شيء يقوله أو يوصي به، وطلب منه أن يتلو الشهادة، وبعدها وضع حبل المشنقة في رقبته ونفذ فيه حكم الإعدام.

فضائيات عراقية عرضت مشاهد لجثة صدام حسين عقب تنفيذ حكم الإعدام به. وكشفت المشاهد جثة صدام وهي مغطاة بكفن أبيض وممددة على سرير، حيث ظهر فيها الجانب الأيسر من وجهه. كما بث التلفزيون العراقي مشاهد من تنفيذ حكم الإعدام، ومشهد وضع الحبل حول رقبة صدام، ووثِّقت تلك اللحظات للتاريخ.

مقتل القذافي

في 20 أكتوبر/تشرين الأول من العام 2011 وبعد 8 أشهر من اندلاع الثورة ضد حكمه، قُتل الزعيم الليبي معمّر القذافي في مدينة سرت مسقط رأسه عن عمر يناهز 69، وتم دفن جثمانه في صحراء ليبيا سرا.

وكشف فيديو بث على مواقع التواصل قيام مسلحين بسحب القذافي الذي كان هاربا في مسقط رأسه سرت من أنبوب صرف، وكانت الدماء تسيل منه بغزارة، وساروا به لعدة خطوات، مرددين هتافات ضده، ثم أطلق عليه أحدهم رصاصة قاتلة أسقطته على الفور، وتم نقل جثمانه للمستشفى ودفنه سرا بعد ذلك.

اغتيال صالح

مساء اليوم الاثنين، أعلنت ميليشيات الحوثي مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح في كمين نصبوه له ولموكبه في منطقة سنحان قرب العاصمة اليمنية صنعاء.

وبثت ميليشيات الحوثي فيديو لجثة الرئيس السابق على فضائيات تابعة لها، ثم تداولته صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي لتأكيد خبر مقتله. وفيما بعد أكدت مصادر في حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه صالح، أن الرئيس اليمني السابق قُتل في المعارك ضد الحوثيين.

وقالت إن صالح قتل برصاص قناصة في الرأس، واتهمت الحوثيين بإعدام صالح والتمثيل بجثته.

وانتشر فيديو جثة صالح على مواقع التواصل، كاشفا طريقة وفاته والتمثيل بجثته، ليكون ثالث رئيس عربي يتم توثيق وفاته وتتسرب صور ومشاهد جثته أمام الملايين.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *