داعية سعودي بارز: العباءة ليست من الإسلام

2٬202

قال الشيخ أحمد الغامدي، الرئيس السابق لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مكة المكرمة، في المملكة العربية السعودية، إن ما قاله ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بكون “العباءة غير ملزمة للمرأة إنما القصد الحشمة فقط”، هو تصريح واضح ويتفق مع تعاليم الإسلام.

وأوضح الغامدي أن “اللون الأسود ليس اللون الوحيد المقرر في الشريعة الإسلامية، إنما تم استغلاله من قبل جماعة الصحوة وتكريس مفهوم عباءة الرأس واللون الأسود، ليكون هو المتصدر بالحجاب للمرأة السعودية”.

وقال، وفق موقع “العربية نت”: “المقصود أن تكون المرأة محتشمة ولا يشترط أن تكون بعباءة سوداء، فإذا لبست ثيابًا تؤدي الستر نفسه بالعباءة، وتؤدي مهامها من خلال هذا اللباس في عملها والتزامها ودراستها، فقد أدت ما عليها، وليس هناك أي غضاضة حول الزي الذي تلبسه إن لم يكن عباءة سوداء، فقد تكون إحدى هذه العباءات مختلفة وترتدي أي زي يستر ما يجب ستره للمرأة، ولا يلزم بعد ذلك أن يكون فوقه شيء”.

ولفت إلى أنه لا توجد صلة بين لون العباءة وتعاليم الإسلام، فالغرض فقط أن تكون المرأة محتشمة بغض النظر عن طبيعة الثوب، مبينًا أن العباءة باللون الأسود جاءت مع أواخر العهد العثماني، وأن النساء في زمن الرسول عليه الصلاة والسلام كن يرتدين عباءات بألوان مختلفة، وليس هناك حديث للرسول يلزم المرأة بلون معين.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.