روسيا تزود جيش عربي بصورايخ ذات قوة تفجيرية عالية

2٬089

كشف موقع ديبكا العبري الاستخباراتي أن روسيا زودت مؤخرًا قوات النظام السوري بمنصات صواريخ قصيرة المدى ذات قوة تفجيرية عالية قادرة على تدمير المواقع الإسرائيلية في الجولان السوري المحتل.

وأفاد الموقع، نقلًا عن مصادر عسكرية في موسكو، بأن المنصات التي تم تسليمها للواء المدرع الرابع بالجيش السوري هي من طراز “جولان-1000” قادرة على إطلاق ثلاثة صواريخ دفعة واحدة يحمل كل منها 500 كغم من الذخيرة شديدة الانفجار.

وقال، في تقرير نشره مساء الأربعاء: “يصل مدى هذه الصواريخ إلى نحو 6 كلم، وهي قادرة على تدمير تحصينات الجيش الإسرائيلي في الجولان”.

ولفت التقرير إلى أن تلك التحصينات لم تتأثر كثيرًا بصورايخ القدس-20 التي أطلقها الحرس الثوري الإيراني خلال المواجهة الأخيرة ضد إسرائيل.

وأشار الموقع إلى أنه سيكشف أسباب قيام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بتزويد الجيش السوري بمثل هذه الصواريخ.

وأوضح التقرير بأن قرار بوتين نشر صواريخ كالبر في البحر المتوسط قبالة السواحل السورية واللبنانية والفلسطينية، الأربعاء، يعني أن “قيادة الجيش الروسي تعتقد أن المواجهة العسكرية بين إيران وإسرائيل في سوريا لم تنته وسيكون هناك مزيد من الاشتباكات بين الجانبين”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.