الاربعاء 19 فبراير 2020
الرئيسية - ثقافة وفن - ابنة فنانة عربية شهيرة ترفض الكشف عن وصية والدتها إلا أمام "السيسي"
ابنة فنانة عربية شهيرة ترفض الكشف عن وصية والدتها إلا أمام "السيسي"
الساعة 04:44 مساءً (متابعات)



شفت الممثلة غادة نافع عن الوصية الأخيرة لوالدتها، الفنانة المصرية، ماجدة الصباحي، قبل رحيلها.

وقالت "نافع" إن وصية والدتها قبل الرحيل هي لقاء الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي.

وتابعت بتأثر: "كانت تتمنى أن تقابله"، ولكنها رفضت التحدث عن مضمون الوصية إلا أمام السيسي، بحسب تصريحاتها لبرنامج "ET بالعربي".

وأقيم عزاء ماجدة، أول أمس الأحد، في مسجد مصطفى محمود بالمهندسين، في العاصمة المصرية القاهرة.

وغادة نافع هي الابنة الوحيدة لماجدة من الممثل والطيار الحربي إيهاب نافع.

ورحلت ماجدة الخميس عن 89 عاما، بعد صراع مع المرض، وتم تشييع جنازتها، الجمعة، من مسجد مصطفى محمود في حي المهندسين بالقاهرة.

وولدت عفاف علي كامل الصباحي (الاسم الحقيقي للفنانة ماجدة)، وكان ظهورها السينمائي الأول في فيلم "الناصح" أمام إسماعيل يس، وإخراج سيف الدين شوكت عام 1949.

تميزت بصوتها الناعم وأدائها المفعم بالمشاعر الدافئة واهتمت بالتعبير عن الفتاة المصرية التواقة للحرية في حقبة الستينيات من القرن الماضي، فقدمت أفلام "المراهقات" و"حواء على الطريق" و"الحقيقة العارية".

تجاوز رصيدها الفني 60 فيلما سينمائيا، بعضها مأخوذ عن أعمال أدبية مثل "السراب" عن قصة لنجيب محفوظ، و"أنف وثلاث عيون" عن قصة لإحسان عبد القدوس، و"الرجل الذي فقد ظله" عن قصة لفتحي غانم.

أسست شركة إنتاج سينمائي، قدمت من خلالها بعض أفلامها، مثل "هجرة الرسول" و"زوجة لخمسة رجال" و"العمر لحظة" و"جميلة" المأخوذة عن قصة المناضلة الجزائرية جميلة بوحريد.

خاضت تجربة إخراج وحيدة في فيلم "من أحب"، الذي أنتجته وأخرجته، وشاركت في كتابته مع صبري العسكري ووجيه نجيب عام 1966.

تزوجت من الممثل الراحل إيهاب نافع، الذي شاركها بطولة عدد من الأفلام، مثل "القبلة الأخيرة" و"النداهة".

حصلت على جائزة النيل بمجال الفنون عام 2016، وهي أرفع جائزة مصرية، وكرمتها الدولة في عيد الفن عام 2014.


آخر الأخبار