الجمعة 5 يونيو 2020
الرئيسية - أخبار اليمن - ما حقيقة الإغلاق القسري للمطاعم والمحلات إبتدَّا من يوم غد في صنعاء
ما حقيقة الإغلاق القسري للمطاعم والمحلات إبتدَّا من يوم غد في صنعاء
الساعة 01:03 صباحاً (متابعات/ خاصة)

حسم مصدر مسؤول في وزارة الصناعة والتجارة التي يسيطر عليها الحوثيون بصنعاء الجدل الدائر بشأن إغلاق المحلات والمطاعم ضمن الاجراءات الاحترازية من وباء كورونا.

ورد المصدر على الأنباء التي يتم تداولها عبر وسائل الإعلام والمواقع الإلكترونية ووسائل التواصل الاجتماعي بشأن قرار إغلاق المحلات التجارية والمطاعم اعتبارا من غد السبت.




 

المصدر قال في بيان صادر عن الوزارة: “إنه لا صحة مطلقاً لمثل هذه الأخبار”، ووصفها بأنها “إشاعات تهدف إلى إحداث قلق وإرباك في أوساط المجتمع وخلق اختناقات تموينية”.

وأكد البيان أن “الوضع التمويني مستقر والمحلات التجارية والمطاعم والبوفيات والباعة المتجولين والصيدليات وجميع المنشآت التجارية مستمرة في مزاولة نشاطاته التجارية” دون إغلاق.

موضحا أن “اللجنة العليا لمكافحة الأوبئة لم تصدر أي قرار بإغلاق المحلات والمطاعم والبوفيات والمنشآت التجارية”. مضيفا: “قرارات اللجنة تنشر أولا بأول عبر وسائل الإعلام الرسمية”.

على العكس ما يشاع، أشار المصدر إلى أن “هناك إقبال معتاد للمستهلكين بعد تدشين برنامج العروض والتخفيضات في المراكز التجارية بمناسبه قدوم الشهر الكريم وشراء احتياجاته”.

وكانت وسائل إعلامية ومواقع صحافية إلكترونية تداولت انباء عن صدور قرار بإغلاق المحلات والمطاعم والبوفيات والمنشآت التجارية في مناطق سيطرة الحوثيين، اعتبارا من يوم غد السبت.

لكن المصدر المسؤول بصنعاء نفى ذلك وأهاب بوسائل الإعلام “تحري الدقة والمصادقية في نقل الأخبار من مصادرها”، داعياً المواطنين إلى “عدم الانجرار وراء هذه الأخبار الكاذبة والإشاعات المشبوهة”.

وكانت ما يسمى اللجنة العليا لمكافحة الأوبئة في صنعاء، ألزمت المنشآت والمرافق الخاصة والعامة باتخاذ تدابير الوقاية الاحترازية من وباء كورونا، واستخدام المعقمات والمطهرات، والنظافة، وتخفيض عدد العاملين، واغلاق اماكن التجمعات العامة، .. الخ 50 قرارا.


آخر الأخبار