الاربعاء 21 اكتوبر 2020
الرئيسية - أخبار اليمن -  مسيرة ومؤتمر وطني في نيويورك لفتح مطار صنعاء
 مسيرة ومؤتمر وطني في نيويورك لفتح مطار صنعاء
 مؤتمر وطني في نيويورك لفتح مطار صنعاء
الساعة 09:02 صباحاً (متابعات)

تنطلق اليوم الجمعة الـ ١٨ من سبتمبر في ولاية نيويورك، اكبر مسيرة احتجاجية لأبناء الجالية اليمنية، تطالب برفع الحظر المفروض على مطار صنعاء الدولي، من قبل التحالف العربي.

في غضون هذا من المقرر أن يعقد أبناء الجالية اليمنية في نيويورك بقاعة الواحة في حي البرنكس مساء الأحد المقبل، وبالتحديد السادسة مساء بتوقيت نيويورك، مؤتمرا وطنياً يجمع كافة اليمنيين من مختلف الولايات والمدن الأمريكية، وهو المؤتمر الأول من نوعه الذي يجمع أبناء الجالية اليمنية تحت سقف واحد، تحت شعار: أفتحوا مطار صنعاء.. أرفعوا الحظر عن اليمن.



ويهدف المؤتمر الوطني لبحث ودراسة آليات رفع الحظر  الجوي، الذي يفرضه التحالف العربي ، على مطار العاصمة صنعاء منذ ما يزيد عن خمس سنوات، إبان اندلاع الأزمة والحرب اليمنية في آذاز – مارس 2015. وكذلك إيجاد سبل ضغط بالاتجاه نفسه على  صانع القرار الأمريكي، وعبر الأطر والمؤسسات الأمريكية الرسمية؛ مثل مجلسي النواب (الكونغرس)، والشيوخ الأمريكي، لاسيما بعد فوز أحد أبناء الجالية اليمنية في ولاية متشغن مؤخرا بعضوية مجلس النواب الأمريكي ممثلا للحزب الديمقراطي، في الولاية ذاتها، ويدعى إبراهيم عياش.

وقال الكابتن والمراقب الجوي في الحركة الجوية بمطار جي اف كنيدي الأمريكي، يحيى أحمد عبيد، رئيس لجنة رفع الحصار عن مطار صنعاء في المؤتمر الوطني الأول، وقاد مؤخرا مبادرة وعريضة توقيعات، أو حملة إليكترونية لجمع 100 ألف توقيع لمواطنين يمنيين أمريكيين، تطالب بفتح مطار صنعاء أمام حركة الملاحة الجوية للطيران اليمني، وأمام المسافرين المرضى وكذلك المغتربين اليمنيين في أمريكا، وبقية دول العالم، لكنها لم تتجاوز 23 ألف توقيع.

ويعول قائد الحملة الكابتن يحي عُبيد بلوغها سقف 100 ألف توقيع في المؤتمر الوطني ذاته، حتى يتمكن من إيصالها لأعضاء في الكونغرس الأمريكي يلتقيهم باستمرار بسبب طبيعة عمله وصداقته مع بعضهم، والذي يستمر فقط يوماً واحداً.

وقال الكابتن عُبيد، إن انعقاد المؤتمر الوطني هذا يأتي من دوافع إنسانية صرفه، وليس له أي أبعاد أو أهداف حزبية، ونحث المشاركين فيه النأي بخلافاتهم السياسية والحزبية الضيقة بعيداً عن أعمال هذا المؤتمر وفقراته ومخرجاته، التي نأمل خروجه بها، كما نعول كثيرا عن إسهام هذا المؤتمر في إعادة اللحمة الوطنية في أوساط الجالية اليمنية في مختلف الولايات، التي فرقتها السياسة والانتماءات الحزبية للأحزاب اليمنية المتصارعة على السلطة في اليمن.

 

 


آخر الأخبار