السبت 24 اكتوبر 2020
الرئيسية - منوعات - قصة فصل توأمتين ملتصقتين من الكبد عمرهما سنة
قصة فصل توأمتين ملتصقتين من الكبد عمرهما سنة
الساعة 09:04 صباحاً (متابعات)

قام الأطباء في جامعة ميشيجان الأمريكية بفصل شقيقتين توأم ملتصقتين تبلغان من العمر عامًا واحدًا، وقال مستشفى الأطفال سي.إس. موت،  التابع لجامعة ميتشيجان، إن ساربيث وأميليا إيروين كان لكل منهما أذرع وأرجل وقلب منفصل، لكن كبدهما متصل، وأجريت العملية الجراحية التي استغرقت 11 ساعة لفصلهما بعد حوالي 14 شهرًا من ولادتهما.
ووفقا لموقع "ميديكال" قال الدكتور جورج ميشاليسكا، الذي قاد الفريق الجراحي في مستشفى جامعة ميتشيجان: " كانت لحظة غير عادية عندما تم إجراء شق لفصل هؤلاء الفتيات من فتاة إلى اثنتين".


وقالت ميشاليسكا "أنا أب لتوأم وأعرف أن التوائم قريبين جدًا.. ساربيث وأميليا ستشتركان دائمًا في رابطة فريدة حقًا، وأعتقد أن المستقبل سيكون مشرقًا لكليهما."



علم الوالدان، أليسون وفيل إروين، بالتوائم الملتصقة أثناء الحمل بالموجات فوق الصوتية في عام 2019، قبل أربعة أشهر من الولادة بعملية قيصرية.

عرف الوالدان أن الفتيات قد لا يبقين على قيد الحياة لفترة كافية لإجراء الجراحة، لكنهم أقدموا على الجراحة.

قال أليسون لصحيفة ديترويت فري برس: "أتذكرهم وضعوا الفتيات لفترة وجيزة على صدري كان من الرائع أن أكون قادرًا على حملهن ورؤيتهن للمرة الأولى".


تم التخطيط للجراحة في فبراير، لكن الفتيات أصبن بالتهاب رئوي ثم تبعه أصيبتا بفيروس كورونا وكان على الوالدين البقاء خارج المستشفى في سيارتهما أثناء الجراحة.

قال فيل: " أخبار إيجابية للغاية، الناس بحاجة إلى ذلك."


آخر الأخبار