الأحد 29 نوفمبر 2020
الرئيسية - عربية ودولية - قطر تعتذر بعد فضيحة تفتيش مسافرات واجبارهن على نزع ملابسهن
قطر تعتذر بعد فضيحة تفتيش مسافرات واجبارهن على نزع ملابسهن
الساعة 11:20 مساءً (متابعات)

 

اعتذرت قطر، الأربعاء، بعد أن قامت السلطات بفحص قسري لمسافرات على متن رحلة للخطوط الجوية القطرية متجهة إلى أستراليا، في محاولة للتعرف على من أنجبت طفلاً حديث الولادة عثر عليه مهجورًا في المطار في وقت سابق من هذا الشهر.



وتتعلق الفضيحة التي وقعت في الثاني من الشهر الحالي حول أجبار شركة طيران "القطرية" 13 سيدة من حاملات الجنسية الأسترالية، على النزول من طائرة في قطر، وتفتيشهن بصورة وقحة، تحت مزاعم العثور على طفل رضيع متروك في المطار.

وكانت الـ 13 سيدة على متن رحلة للخطوط الجوية القطرية، متجهة إلى سيدني، وفي انتظار المغادرة عندما صعد رجال الأمن على متن الطائرة وأجبروا جميع الركاب البالغات على النزول، وفقًا لصحيفة "ذا صن" البريطانية.

وتم الكشف مؤخرا عن الحادثة بعد قيام عدد من السيدات بالحديث عنها للإعلام الدولي ، اكدن فيها تعرضهن لتفيش مهين مع اجبارهن على خلع ملابسهن واجراء فحص "مهبلي" يدويا وبطريقة مهينة.

وجرت الواقعة التي نقلتها في بادئ الأمر قناة "سيفن نيوز" الأسترالية، في 2أكتوبر، وخرجت إلى العلن بعدما روى عدد من الركّاب الأستراليّين ما حصل معهم.

وبحسب موقع "فلايت رادار" لمراقبة حركة الطائرات، تأخرت رحلة للخطوط القطريّة في 2أكتوبر، كانت متّجهة إلى سيدني، لأربع ساعات.

وأطلق مطار الدوحة ليل الأحد نداءً طالب فيه والدة الطفل بالتواصل مع سلطاته، ما يشير إلى أنّ التفتيش لم يصل إلى نتائج حاسمة.

وأشار بيان المطار إلى أنّ هوّية الطفل الحديث الولادة لم تُعرف بعد لكنّه يتلقّى رعاية من الطواقم الطبّية والاجتماعيّة، داعيًا كل من يملك معلومات بشأن الحادثة إلى التواصل مع السلطات.


آخر الأخبار