أخبار اليمن

الجالية اليمنية بماليزيا تستعد لانتخاب هيئتها الادارية يوم غدٍ السبت

العاصمة الماليزية كوالالمبور

بوابتي/ خاص

إيمانا منها بتعزيز مبادئ التداول السلمي لأعضاء مجلس الجالية وترسيخاً لمبدأ الشراكة وإشراك جميع الفاعلين في الجالية اليمنية بماليزيا لخدمة أبناء الجالية، تستعد الجالية اليمنية بماليزيا يوم غدٍ السبت 12/05/2018 في مبنى السفارة اليمنية بكوالالمبور لانتخاب الهيئة الإدارية للجالية اليمنية الجديد في ماليزيا.

هذا وقد حصل موقع “بوابتي” على قائمة المتقدمين للترشيح لتصدر قائمة الهيئة الإدارية للجالية اليمنية بماليزيا الجديدة وهم التالية أسماؤهم:

1. اسراء سليم محمد
2. توفيق محمد هزاع حسن القرشي
3. جمال محمد العكام
4. صلاح مصطفى عبدالقادر محمد
5. طه حسين علاءالدين راسم
6. عبدالعزيز محمد أحمد عتيق
7. عبدالقوي مكرد طارش القدسي
8. عبدالله مسعد احمد الحجاجي
9. ماجد محمد اسماعيل قحطان
10. ماهر عبدالله محمد
11. مجيب علي ثابت رويد
12. محمد امين محمد الحكيمي
13. معمر عبدالوهاب الاسود
14. نايف محمد علي الحداء
15. نايلة محمد سالم بامحرز
16. ياسر ناشر أحمد حسن
17. يحي يحي محمد الحيفي

قائمة الترشح لعضوية لجنة الرقابة والتفتيش:
1. حسني أحمد عبدالله الجوشعي
2. فؤاد عبده محمد الصوفي
3. مروان امين علي المبروك
4. وائل عبدالجليل عبدالله غالب

هذا وتهيب الجالية اليمنية من جميع أعضاء الجالية المكتملة بياناتهم التفاعل والحضور للتعبير عن حقهم الذي كفلته اللوائح المنظمة للعمل النقابي للجالية حيث سوف تبدأ عملية الإقتراع تمام الساعة 9.00 صباحاً وتنتهي عملية الاقتراع تمام الساعة 7.00 مساءً وبعدها مباشرة تبدأ عملية الفرز الساعة 7.30 مساءً وإعلان نتائج الانتخابات الساعة 11 مساءً.

والجدير بالذكر ان الجالية اليمنية في ماليزيا بلغ عدد قوامها 225 عضو ويتنافسون على تسعة مقاعد لتمثيل الهيئة الادارية الجديدة ويضاف الى قوامها عضوين من اتحاد الطلبة وكذلك عضوين من اتحاد اللاجئين ليبلغ عدد قوام الهيئة الادارية الجديدة 13 عضوا.

ويعد تشكل الجالية اليمنية في ماليزيا خلال هذه الفترة الحرجة التي تمر بها اليمن بظروف بالغة التعقيد من التحديات ذات الأولوية القصوى لمعالجة أوضاع الكثير من اليمنيين الذين يتوافدون إلى ماليزيا بشكل لافت، وفيما تعتبر الجالية أن تقديم التسهيلات والخدمات لليمنين من واجباتها تهيب بكافة الجهات ورجال المال والأعمال والشخصيات الوطنية أن يقوموا بدورهم على أتم وجه متعاونين بذلك مع الجالية اليمنية بماليزيا.