اللجنة السعودية تعود إلى سقطرى لمحاولة احتواء الأزمة مع الإمارات

1٬774

قال مصدر مقرب من الحكومة اليمنية، الجمعة، إن اللجنة السعودية المعنية باحتواء التوتر بين الجانب اليمني والإمارات في سقطرى ستعود إلى الجزيرة اليوم السبت.

ونقلت صحيفة “العربي الجديد” عن المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، عن مؤشرات إيجابية إلى احتواء الأزمة وفي ما يتعلق بمطالب الحكومة اليمنية القوات الإماراتية بمغادرة الجزيرة وإعادة المطار والميناء إلى القوات اليمنية.

لكن المصدر نفسه تحفظ عن تأكيد أي تفاصيل بشأن وجود تفاهمات رعتها السعودية خلال الـ24 ساعة الأخيرة، لاحتواء الأزمة في سقطرى، بعد تسريبات تحدثت عن إمكانية أن تشرف اللجنة السعودية على انسحاب الإماراتيين استجابة لمطالب الحكومة اليمنية.

وكان الرئيس عبد ربه منصور هادي قد قام الجمعة بزيارة إلى مقر قيادة القوات المشتركة (قوات التحالف)، في وزارة الدفاع السعودية، وأطلق خلال الزيارة تصريحات أشاد فيها بدور السعودية في التحالف وإلى جانبها الإمارات.

وكانت أزمة سقطرى قد اشتعلت قبل أكثر من أسبوع، بعد إرسال الإمارات قوة عسكرية للسيطرة على مطار الجزيرة ثم مينائها الوحيد، بالتزامن مع وجود رئيس الحكومة، أحمد عبيد بن دغر، والعديد من أعضائها في سقطرى، قبل أن تعلن الحكومة رسمياً رفضها الإجراءات العسكرية الإماراتية، مؤكدة أن هذه الإجراءات “غير مبررة”.

وأرسلت السعودية يوم الجمعة الماضي لجنة عسكرية لاحتواء أزمة سقطرى التقت بن دغر، لكن مساعيها فشلت.

وأعقب ذلك تصعيد وصل ذروته بلجوء الحكومة اليمنية إلى مجلس الأمن الدولي للاحتجاج على انتهاك الإمارات السيادة اليمنية ونشر قواتها في سقطرى.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.