أول تعليق لقوات التحالف على الإنفجار الذي تعرضت له سفينة تركية في طريقها للحديدة

3٬370

قال متحدث باسم التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، إن سفينة تابعة للتحالف العربي تلقت بلاغا من ربان السفينة التركية التي تحمل اسم “إنجي إنيبولو”، أفاد بظهور فتحة وسط السفينة على الجانب الأيسر.

وأضاف المتحدث، في بيان له نشرته وكالة “رويترز”، أن قوات التحالف العربي أجرت معاينة للحادث وزارت السفينة ووجدت انفجارا من الداخل إلى الخارج.

وأوضح أن الربان قال إنه لا يعلم سبب الأضرار، في حين سحب التحالف السفينة لاحقا إلى ميناء جازان السعودي.

مصدر ملاحي بدوره قال إنه من المحتمل أن تكون الأضرار قد نتجت عن ارتفاع شديد في الحرارة في أجزاء من السفينة أو صاروخ.

وذكر مصدر آخر على صلة بالشحنة أن السفينة كانت تحمل 50 ألف طن من قمح الطحين الروسي وأضاف أن من غير الواضح ما إذا كانت الأضرار نتيجة صاروخ أو انفجار داخلي بالسفينة بينما كانت راسية على بعد قرابة 112 كيلومترا قبالة الصليف الواقع إلى الشمال مباشرة من ميناء الحديدة في البحر الأحمر.

وقال المصدر إن السفينة كانت في منطقة الانتظار، حيث ترسو السفن عادة انتظارا للحصول على إذن بالدخول، في حين لم ترد بعد مجموعة إنجي للملاحة المالكة للسفينة ومقرها اسطنبول على طلب للتعليق.

وأظهرت بيانات رويترز لتعقب حركة السفن آخر موقع لسفينة البضائع الصب إنجي إنيبولو في الساعة 1157 بتوقيت جرينتش يوم الجمعة على أنها في الطريق في البحر الأحمر ووجهتها ميناء الصليف.

المصدر:متابعات

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.