مصدر يؤكد عدم التزام الإمارات بسحب جنودها من سقطرى ويصف اتفاقها بـ”التكتيكي”

1٬332

بواتبي/ متابعات خاصة:

أكد مصدر مطلع أن الامارات حتى اللحظة لم تغادر سقطرى, بل حصل انسحاب جزئي أو تكتيكي، كي يتم استبدالهم بحزام أمني سقطري على غرار عدن.

وقال المصدر، لموقع مارب برس، ان بن دغر كان يرغب بمغادرة الجزيرة منذ الأيام الاولي لوصوله إليها, لكن توجيهات صارمة صدرت من الرئيس هادي بمنعه من مغادرة سقطرى حتى حل الاشكال نهائيا مع الامارات ومغادرتها كلية للجزيرة بجنودها ومعداتها.

وأضاف المصدر الذي يعد أحد الشخصيات المرافقة لرئيس الوزراء في سقطرى، ان الامارات قامت بانسحاب جزئي أو تكتيكي من كل من “الميناء والمطار ” لكنها باقية على أرض الواقع، قائلا: ربما نسمع في القريب العاجل عن قيام القوات الإماراتية بأعمال تدريبات عسكرية لأبناء سقطرى، وتمكين حزامهم الأمني هناك لمقاليد المطار والميناء مجددا.

ويقضي الاتفاق بين الحكومة اليمنية والامارات، بعودة القوات الأمنية اليمنية لممارسة مهامها في مطار جزيرة سقطرى ومينائها، وسحب قوات ابو ظبي التي قدمت إلى الجزيرة بعد وصول الحكومة اليمنية.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.