حزب الإصلاح يعلق على انطلاق معركة تحرير الحديدة

3٬798

اعتبرت قيادات في حزب التجمع اليمني للإصلاح، ثاني أكبر الأحزاب اليمنية، أن عملية تحرير محافظة الحديدة ستقطع أنفاس الميليشيات الحوثية وستنقذ ملايين المدنيين.

وقال رئيس الدائرة الإعلامية للتجمع اليمني للإصلاح علي الجرادي أمس الأربعاء 13 يونيو / حزيران: “إن تحرير الحديدة يقطع أنفاس الانقلاب ليصبح معزولا ومحاصرا من كل اتجاه”.

ولفت الجرادي إلى أن المأساة الإنسانية هي بقاء اليمنيين رهائن لدى “مليشيات الانقلاب”، مشيراً إلى أن إصرار على عدم الرضوخ للمرجعيات الدولية يمثل انتحار جماعي وتدمير للبلاد، مضيفا: “سقوط الانقلاب حتمي”.

واعتبر نائب رئيس الدائرة الإعلامية في التجمع اليمني للإصلاح عدنان العديني على ” فيسبوك” أن تحرير الحديدة ينقذ ملايين حرموا الغذاء والدواء بعد سيطرة “الحوثيين” عليه”.

وأضاف: “الحديدة مثلت شريان الانقلاب والمنفذ الذي تدفقت منه المساعدات الإنسانية ولكن إلى يد المليشيات”، لافتا إلى أن تحرير الحديدة هو الخطوة الأهم في الطريق نحو صنعاء “المختطفة منذ الانقلاب” في أواخر ٢٠١٤”.

وأطلق الجيش الوطني بدعم من قوات التحالف، فجر أمس الأربعاء، عملية “النصر الذهبي” لاستعادة السيطرة على مدينة الحديدة ومينائها من قبضة “الحوثيين”.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.