أخبار اليمن

كلمة الوداع.. تعرف على رسالة علي عبدالله صالح الأخيرة قبل مقتله (فيديو)

الرئيس الراحل علي عبدالله صالح

كشفت وسائل إعلام عن كلمة مسجلة للرئيس الأسبق علي عبد الله صالح قبل مقتله بساعات على يد الحوثيين، في 4 كانون الأول/ديسمبر الماضي، يدعو فيها الشعب اليمني إلى الانتفاضة ضد الحوثيين، وذلك بعد خلافات سياسية بين الحليفين، أدت لنشوب مواجهات مسلحة بينهما.

وقال عبد الله صالح في كلمة مسجلة أذاعتها فضائية “اليمن اليوم” اليوم الخميس “احذر أيها الشعب اليمني أن تقبل هذه الشرذمة على رأس السلطة.. أدعو إلى انتفاضة شعبية وإضراب عام من أجل الحفاظ على النظام الجمهوري والحرية والديمقراطية”.

واللافت أن بث الكلمة يأتي بعد يوم واحد من بدء قوات “التحالف”، لعملية عسكرية واسعة حملت الاسم الرمزي “النصر الذهبي”، للسيطرة على مدينة الحديدة، التي تحوي أهم ميناء يمني على البحر الأحمر.

ووجه صالح رسالة إلى دول التحالف العربي بقيادة السعودية مفادها “وعلى دول التحالف أن تبتعد عن العدوان وان تمد يد الحوار مع الشعب اليمني حتى يمر مرحلة انتقالية يجري فيها انتخابات ديمقراطية”.

وأوضح صالح “بعد أن تعرضت العاصمة صنعاء إلى هجوم بربري من قبل عناصر متطرفة، بالرغم من أن صنعاء احتضنتهم قبل 3 سنوات، والآن يقصفون منازل عائلتي وأقربائي بدون أي سبب سوى العنجهية والعنصرية والطائفية”.

وكانت ميليشيات الحوثي  قد اغتالت صالح منذ أيام، عقب إعلانه التحالف مجددا مع السعودية ضد الحوثيين.

وبقي صالح على رأس الهرم السياسي في اليمن لمدة 33 عاما قبل أن يتنحي في عام 2012 بعد قيام ثورة ضده، وتحالف صالح مع الحوثيين ضد الرئيس عبد ربه منصور هادي الذي تولى الحكم خلفا له، قبل أن يتدخل تحالف عسكري تقوده السعودية ويشن عمليات عسكرية في اليمن لإعادته للسلطة.