صحافة

صحيفة : المبعوث الأممي ” مارتن غريفيث” سيقوم بجولة جديدة تشمل محافظة تعز

بوابتي/صحف

 

قالت مصادر دبلوماسية مطلعة لـصحيفة“العرب” إن المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث سيقوم الأسبوع القادم بجولة جديدة للمنطقة تشمل زيارة مدينة تعز اليمنية للمرة الأولى بهدف الاطّلاع على الآثار الإنسانية التي تسبب بها الحصار الحوثي على المدينة منذ أكثر من ثلاث سنوات.

وأشارت المصادر إلى أن فريقا أمنيا من الأمم المتحدة قام بزيارة لتعز للترتيب لزيارة المبعوث الأممي، التي تأتي عقب انتقادات إعلامية وحقوقية وجّهت للأمم المتحدة بسبب إحجام مبعوثيها عن زيارة المناطق المحررة والاكتفاء بزيارة المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين الأمر الذي بعث برسائل ملتبسة وفقا لمراقبين سياسيين، وأوحى بانحياز المنظمات الأممية العاملة في اليمن.

وأكدت مصادر “العرب” أنّ جولة غريفيث المرتقبة والتي من المتوقع أن تشمل أيضا الرياض، وربما صنعاء ومسقط، ستركز على تعزيز مسار بناء الثقة الذي دشنه غريفيث في زيارته الأخيرة والتي سلم من خلالها مشروع خطة لبناء الثقة قبل استئناف المشاورات تتضمن حلولا متعلقة بالملف الاقتصادي وتوحيد البنك المركزي وإعادة صرف رواتب موظفي الدولة، إضافة إلى مقترح لتبادل الأسرى وإطلاق المختطفين.

وبحسب المصادر من المفترض أن يتلقى المبعوث الأممي في زيارته القادمة ردودا رسمية من قبل الحكومة الشرعية والحوثيين على مقترحاته، التي تتزامن مع جهود أممية لإنقاذ الاقتصاد اليمني والعملة الوطنية بالتعاون مع البنك الدولي وصندوق النقد الدولي والتحالف العربي، حيث من المقرر أن تدعو الأمم المتحدة لاجتماع في العاصمة الكينية نيروبي للتفاوض حول هدنة اقتصادية.

اقتصار غريفيث على زيارة صنعاء دون المناطق اليمنية المحررة أوحى بانحياز المنظمات الأممية العاملة في اليمن للحوثيين

وكشفت مصادر سياسية يمنية رفيعة لـ“العرب” أن اجتماع نيروبي لازال يواجه عقبة كبيرة تتمثل في رفض الحوثيين تحويل البنك المركزي في صنعاء إلى فرع من فروع البنك المركزي اليمني الذي تشرف عليه حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي.