الأحد 15 سبتمبر 2019
الرئيسية - أخبار اليمن - بتمويل من منظمة اليونيسف البرنامج الوطني للتوعية بمخاطر الالغام يختتم حملته التوعوية في محافظة الحديدة
بتمويل من منظمة اليونيسف البرنامج الوطني للتوعية بمخاطر الالغام يختتم حملته التوعوية في محافظة الحديدة
d12dcb0c7739e9e6759f13982cf6dd08.0
الساعة 01:24 صباحاً
 
بحضور المنسق العام للبرنامج الوطني للتعامل مع الألغام د/ علي صالح الشاعري وبمشاركة مدراء عموم المديريات المستهدفة وعدد من الشخصيات الإجتماعية ووأعضاء فرق التوعية من المشرفين والمدربين وأعضاء فرق الإتصال والناشرين والناشرات للتوعية في حفل الختام الذي أقيم في مدينة الخوخة صباح اليوم الموافق 20 يناير 2019 .
وفي الحفل إستعرض المنسق العام برنامج وفعالية المشروع الذي تم تنفيذه خلال الفترة من 24 ديسمبر 2018 وحتى 20 يناير 2019 . هذا المشروع الذي نفذه المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام بدعم وتمويل من منظمة اليونيسيف وبالتنسيق مع السلطات المحلية ومشاركة مركز الخدمات الإجتماعية الشاملة - عدن ، ومشاركة متطوعي ومتطوعات منظمات المجتمع المدني من المديريات المستهدفة التي تعاني من إنتشار مخلفات الحرب من الألغام والأجسام الغريبة والعبوات الناسفة والقذائف المتفجرة . وتكوّن المشروع من برنامج التدريب الذي تضمن عدد 50 مشارك ومشاركة من المتطوعين المدنيين في دورات تدريبية لمدة 4 أيام خلال الفترة من 24-12-2018 ر 27-12-2018 ، والتي أقيمت في مدينة الخوخة لتأهيلهم على كيفية نشر التوعية . بعد ذلك تم توزيع المتطوعين الذين أكملوا الدورة التدريبية إلى ( 10 فرق توعية ) توزعت على النحو التالي : - 2 فرق توعية مديرية الخوخة - 2 فرق توعية مديرية حيي - 2 فرق توعية مديرية التحيتا - 4 فرق توعية مديرية الدريهمي ودشنت حملة التوعية في تاريخ 28-12-2018 بالعمل الميداني بنزول الفرق إلى مواقع العمل في المديريات المستهدفة ولمدة 46 يوماً ، وبمشاركة مدربي التوعية من المركز التنفيذي للتعامل مع الألغام وبمشاركة 70 مشارك من المتطوعين والمتطوعات وهدفت الحملة إلى إيصال رسالة التوعية إلى المتأثرين من حوادث الألغام في المناطق المتأثرة من الأطفال والنساء والرجال من خلال المحاظرات التوعوية والبروشورات والملصقات ولوحات العرض وكذلك الإرشادات والحذيرات الهادفة من خلال النزول إلى القرى والأحياء والمزارع والأسواق وساحات التجمع للمدنيين بهدف تقليص عدد ضحايا حوادث الألغام والأجسام الخطرة ورفع مستوى الوعي لدى المدنيين في المناطق المتأثرة . وعملت الفرق الميدانية في ظل الظروف الميدانية الصعبة من خلال التنقل في القرى والأرياف في ممرات وطرق تنتشر فيها الألغام   واستطاعت الفرق في نزولها الميداني اليومي إلى المخيمات التي تأوي النازحين في مديريات الساحل الغربي لمحافظة الحديدة . ووصل عدد المستفيدين من حملات التوعية إلى حوالي : - 54550 مستفيد ومستفيدة منهم 28072 أطفال ، 26478 بالغين ، 9080 نازحين .   كما تم رصد ضحايا الألغام والعبوات الناسفة والأجسام الخطرة 497 ضحية . - الوفيات أطفال 100 - الوفيات بالغين 175 - الإصابات أطفال 143 - الإصابات بالغين 79 - إجمالي الوفيات 275 - إجمالي الإصابات 222   واستطاعت فرق التوعية أيضاً من خلال جلسات التوعية إلى توصيل أكثر من بلاغ عن المناطق الملغومة وكذلك إحالة أكثر من 15 حالة للحصول على أطراف إصطناعية لحالات الأطفال من مشروع الأطراف الذي تدعمه اليونيسيف في مركز الأطراف عدن . ويعد النجاح والتفاعل الكبير لنشاط الحملة نتيجة للجهود المبذولة من قبل الفرق وتفاعل المجتمع المستضيف وممثلي منظمات المجتمع المدني والشخصيات الإجتماعية والسلطة المحلية وكذلك تعاون فرق النزع والتطهير في تلبية بعض البلاغات بحسب الإمكانيات

آخر الأخبار