الأحد 15 سبتمبر 2019
الرئيسية - أخبار اليمن -  عراقيل حوثية جديدة تهدد مساعي الأمم المتحدة بالفشل في الحديدة
 عراقيل حوثية جديدة تهدد مساعي الأمم المتحدة بالفشل في الحديدة
الحديدة مسلحين حوثيين
الساعة 09:43 صباحاً (وكالات)

أفادت مصادر سياسية أن زعيم جماعة الحوثي عبد الملك الحوثي وضع عدة مطالب خلال لقاءه المبعوث الأممي مارتن غريفيث، من بينها أن تذھب الأمم المتحدة لتنفیذ المرحلة الثانیة قبل تنفیذ المرحلة الأولى التي تجبر الملیشیا على الانسحاب من الموانئ ومدینة الحدیدة إلى شمال المحافظة.

وكان المتحدث باسم عمليات الساحل الغربي وضاح الدبيش قد قال إن المبعوث الأممي استطاع أن يضغط على الحوثي لتنفيذ المرحلة الأولى بمعزل عن المرحلة الثانية من خطة الانتشار، لإدراكه صعوبة ربط المرحلتين بعضهما ببعض في ظل التعنت الحوثي، ومن ثم ربط المرحلة الأولى بالثانية بعد ما يقارب سبعة أشهر من تنفيذها.



وذكرت المصادر أن لقاءت غريفيث في صنعاء لم تخرج بنتائج إذ یرفض زعیم الحوثيين الانسحاب من الحدیدة، موضحة أن الملیشیا ترید من الأمم المتحدة والمجتمع الدولي أن یجبرا الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا على الانسحاب من الحدیدة بالكامل.

ومن ضمن العراقیل التي وضعھا الحوثي على غریفیث توقف التحالف العربي عن دعم  الحكومة اليمنية، وفتح مطار صنعاء، وإعادة البنك المركزي إلى صنعاء، إضافة إلى إطلاق أسراه كافة كخطوة مبدئیة لإلزامھ بتنفیذ اتفاق السوید بالكامل، وإطلاق أسرى الشرعیة.

وحذر غریفیث الحوثيين بحسب المصادر من الإجراءات التي اتخذھا بالحكم بإعدام 30 مختطفا.

وأشارت المصادر إلى أن زعیم الحوثیين رفض إطلاق الأسرى دفعة واحدة عبر الصلیب الأحمر وفقاً لمخرجات مشاورات الأردن، مؤكدة أن الوضع لا یزال یراوح مكانھ، وتنتظر الحكومة الشرعیة من غریفیث موقفا واضحا في إحاطتھ إلى مجلس الأمن الدولي.

 


آخر الأخبار