الأحد 20 اكتوبر 2019
الرئيسية - طب وصحة - دراسة طبية حديثة تكشف خطر الجمع بين الرياضة وخفض السعرات الحرارية
دراسة طبية حديثة تكشف خطر الجمع بين الرياضة وخفض السعرات الحرارية
الساعة 11:07 صباحاً (متابعات/ خاصة)

بمجرد التفكير فى فقدان السعرات الحرارية أو فقدان الوزن يتأتى فى أذهاننا ممارسة التمارين الرياضية التى تساعدنا على فقدان السعرات الحرارية، وبالطبع الرياضة يكون لها تأثير فى حرق السعرات الحرارية بشكل أفضل إلا أن الجمع بينهما فى الحقيقة عادة "فالصو" تؤثر بالسلب على العظام وهو ما لا يعلمه الكثير من الناس.

 



تشير الأبحاث إلى أن النشاط الرياضى أثناء تقييد كمية الطعام التى نأكلها قد يكون سيئًا بالنسبة لعظامنا، حسبما نقل موقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

 

 

ووفقًا للدراسة الحديثة وضع العلماء الفئران على نظام غذائى مقيد و"تشغيل روتينى" لمدة ستة أسابيع، وتبين أنهم فقدوا الوزن، وهو ما اعتقد الفريق أنه سيجعل عظامهم أكثر قوة، لكن فوجئ الباحثون باكتشاف حجم عظام الفئران فى الواقع بنسبة 20 فى المائة.

 

 

وحذر الباحثون من أن تخفيض السعرات الحرارية أثناء ممارسة الرياضة يمكن أن يكون له "تأثير كبير على العظام"، خاصةً لدى النساء، اللاتى تضعف عظامهن بشكل طبيعى مع تقدم العمر.

 

 

وتأتى الدراسة التى أجرتها جامعة نورث كارولينا وسط اتجاه متزايد للوجبات الغذائية المقيدة للسعرات الحرارية.


آخر الأخبار