الأحد 31 مايو 2020
الرئيسية - منوعات - لنتائج دراسية “أذكى”.. أبعد هاتفك الذكي
لنتائج دراسية “أذكى”.. أبعد هاتفك الذكي
الساعة 09:27 صباحاً (وكالات)

كشفت دراسة علمية حديثة أن إدمان الهاتف الذكي يكلف طلاب الجامعات كماً لا بأس به من الدرجات، وقد يؤدي إلى رسوب بعضهم في الامتحانات.
وتوصلت تلك الدراسة إلى هذه النتيجة، بعد أن تم تتبع وتحليل ساعات استخدام وتشغيل هواتف ذكية لما يقارب 700 طالب في جامعة غنت البلجيكية، وقورنت بنتائج اختباراتهم، بحسب ما أفادت صحيفة الديلي ميل البريطانية.

الهاتف والمحاضرات!



وخلص الباحثون إلى أن استخدام الهاتف بشكل مكثف أعلى من المعتاد (حوالي 5 مرات في محاضرة مدتها ساعة) يتسبب في انخفاض في نتائج الامتحانات بنسبة 5% مقارنة بشخص يتجنب استخدام هاتفه الذكي.

وأخذ الباحثون في دراستهم بعين الاعتبار، استخدام الهاتف الذكي أكثر خلال المحاضرات لأشياء أكثر أهمية من مجرد التحقق من الوقت، بما في ذلك استخدام الوسائط الاجتماعية، أو استخدام الإنترنت، أو ممارسة الألعاب.

نسب الرسوب أعلى

كما كشفت النتائج ارتباط انخفاض نتائج الامتحانات أيضًا بفرص أكبر للفشل في الفصل الدراسي، حيث كان الطلاب الذين تم تصنيفهم كمهووسين بالهاتف الذكي، أكثر عرضة للرسوب بنسبة 8%، حيث حققوا نسبة نجاح بلغت 60.6% مقارنة بنسبة نجاح بلغت 68.9% لأولئك القادرين على تجاهل هواتفهم.

وتعليقاً على الدراسة، قال بروفيسور ستيجن بايرت من جامعة غينت: “إن نتائج الدراسة لا لبس فيها، إذ إن الطلاب الذين يستخدمون هواتفهم الذكية بشكل مكثف تسوء نتائجهم في الامتحانات”.

طلاب جدد

وقام المشاركون في الدراسة وعددهم 696 من الطلاب الجامعيين الجدد بملء استبيان ذكروا فيه عدد المرات التي يستخدمون فيها هواتفهم في الحياة اليومية وفي الصف وفي أوقات المذاكرة.

في حين قال الباحثون إن نتائج تحليل الاستبيان كشفت أن الضرر الناجم عن الانشغال بالهاتف الذكي أثناء التعلم له عواقب وخيمة، كما أن الأبحاث السابقة أظهرت أن الطلاب ينظرون إلى هواتفهم الذكية كمصدر للترفيه وليس كأداة عمل.

وفي هذا السياق، أوضح دكتور سايمون أميز من جامعة غنت، أن رغبة الطلاب في عدم تفويت أي شيء يحدث عبر الإنترنت، والتفاعل المستمر مع أصدقائهم ينتقل بهم إلى حالة من عدم التركيز”.

 

 


آخر الأخبار