الخميس 1 اكتوبر 2020
الرئيسية - عربية ودولية - ترامب سينشر خطته للسلام بالشرق الأوسط قبل 28 يناير الجاري
ترامب سينشر خطته للسلام بالشرق الأوسط قبل 28 يناير الجاري
الساعة 11:23 صباحاً (وكالات)

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه يعتزم الكشف عن خطة سلام الشرق الأوسط، في وقت ما قبل زيارة نتنياهو في 28 يناير الجاري.

وأضاف أن إدارته تحدثت بإيجاز مع الفلسطينيينـ وستتحدث إليهم مجددا.



ووصف ترامب الخطة بـ"العظيمة"، وقال إن "رد فعل الفلسطينيين على الخطة قد يكون سلبيا في البداية، لكنها إيجابية بالنسبة لهم في واقع الأمر"، مضيفا: "لديهم الكثير من المزايا للقيام بذلك".


وفي وقت سابق، الخميس، نفى ترامب التقارير الإسرائيلية التي تحدثت عن إعلان أمريكي "قريب" حول خطة السلام في الشرق الأوسط، والمعروفة إعلاميا بـ"صفقة القرن".

وقال ترامب في تغريدة بموقع "تويتر" إن "التقارير حول قرب إعلان تفاصيل وتوقيت خطة السلام بالشرق الأوسط، مجرد تكهنات"، لافتا في الوقت ذاته إلى وجود دعوة رسمية موجهة إلى رئيس حكومة الاحتلال المنتهية ولايته بنيامين نتنياهوـ ومنافسه السياسي بيني غانتس، لزيارة العاصمة واشنطن الأسبوع المقبل.

الرئاسة الفلسطينية تهدد

من جهتها، هددت الرئاسة الفلسطينية، الخميس، بإجراءات للحفاظ على الحقوق الشرعية، إذا ما تم الإعلان عن "صفقة القرن" الأمريكية بصيغتها الحالية.


وقال المتحدث باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، في بيان، "إذا ما تم الإعلان عن هذه الصفقة بهذه الصيغ المرفوضة، فستعلن القيادة عن سلسلة إجراءات (لم يذكرها) نحافظ فيها على حقوقنا الشرعية".


وأردف: "وسنطالب إسرائيل بتحمل مسؤولياتها كاملة كسلطة احتلال"، فيما حذّر إسرائيل والإدارة الأمريكية، "من تجاوز الخطوط الحمراء".


و"صفقة القرن"؛ خطة سلام أعدتها إدارة ترامب، ويتردد أنها تقوم على إجبار الفلسطينيين على تقديم تنازلات مجحفة لمصلحة إسرائيل، بما فيها وضع مدينة القدس الشرقية المحتلة، وحق عودة اللاجئين.


وأعلن الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، مرارا خلال العامين الماضيين، رفض الفلسطينيين لـ"صفقة القرن"، لأنها تُخرج القدس واللاجئين والحدود من طاولة التفاوض.


"حماس" تتوعد بإفشالها

من جهتها، وعدت حركة "حماس" بإفشال "صفقة القرن" الأمريكية، مشددةً على أن "أي صفقة أو مشروع ينتقص من حقوقنا الكاملة في أرضنا ومقدساتنا، فلن يمر".

جاء ذلك في بيان لمتحدث الحركة حازم قاسم، الخميس، تعقيبا على إعلان الإعلام العبري بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قرر نشر "صفقة القرن" قبل الانتخابات الإسرائيلية المقررة في 2 آذار/ مارس المقبل.


وقال قاسم: "كل محاولات تمرير هذه الصفقة سيتحطم على صخرة مقاومة شعبنا وصموده".


وأضاف: "شعبنا الفلسطيني هو الذي سيحدد مصيره بنفسه، عبر ثورته المستمرة ونضاله المشروع وإيمانه المطلق بعدالة قضيته، وقدرته على التضحية حتى انتزاع حريته".


‏وذكر أن حدود فلسطين "رسمها شعبنا بدمائه التي سالت عبر تاريخه مقاومته للمحتل، ولن تُرسم هذه الحدود بقرار أمريكي، ولن تستطيع قوة أن تختزل هذه الحدود المسجلة بدماء وأشلاء شهداء شعبنا وأمتنا".


آخر الأخبار