الثلاثاء 25 فبراير 2020
الرئيسية - أخبار اليمن - إذاعة دولية تكشف أبعاد التصعيد الحوثي
إذاعة دولية تكشف أبعاد التصعيد الحوثي
وكالة دولية تكشف السر وراء التصعيد الحوثي
الساعة 05:43 مساءً (متابعات )

قالت موقع إذاعة مونت كارلو إن جماعة الحوثي المسلحة تسعى من وراء التصعيد الأخير في جبهات صنعاء ومأرب والجوف إلى حكام سيطرتها على المحافظات الشمالية عند حدودها الشطرية السابقة قبل الذهاب الى مشاورات جديدة لتقاسم النفوذ، تأمل الأمم المتحدة انعقادها في غضون الأشهر المقبلة.

وكثفت مقاتلات التحالف بقيادة السعودية، غاراتها الجوية على مواقع متفرقة لمسلحي الحوثيين في مسعى لاحتواء تقدم متسارع للجماعة المسلحة المتحالفة مع ايران نحو محافظات مأرب والجوف والمنطقة الحدودية مع السعودية.



وذكرت مصادر محلية، وعسكريون من طرفي النزاع، أن 50 غارة جوية ضربت أنحاء متفرقة من اليمن، في أكبر تصعيد جوي سعودي منذ ثلاثة أشهر.

يأتي ذلك في وقت تمكن فيه المقاتلون الحوثيون، من تحقيق تقدم اضافي الى مدينة براقش التاريخية، على مشارف بلدة الحزم عاصمة محافظة الجوف، ما ينذر بأكبر انتكاسة لتحالف الحكومة المعترف بها دوليا.

وتحول هجوم مباغت للحوثيين على مواقع القوات الحكومية في مديرية نهم عند الريف الشرقي للعاصمة اليمنية صنعاء، الى واحد من أدمى جولات العنف في الحرب اليمنية التي توشك على دخول عامها السادس بعد شهرين.

وسيطر المسلحون الحوثيون على معظم مناطق المديرية الاستراتيجية قبل أن يفتحوا جبهة جديدة في محافظة الجوف المجاورة.

وفي اليوم العاشر من الأعمال القتالية، فتحت القوات الحكومية وحلفاؤها، جبهات استنزاف موازية في تعز، والبيضاء، والضالع في وقت يتهيأ فيه الحوثيون للتقدم نحو صحراء الجوف.

 


آخر الأخبار