الاثنين 10 أغسطس 2020
الرئيسية - بوابتي الرياضي - عودة الأبطال.. رونالدو يحارب لاستعادة كبريائه في موطنه
عودة الأبطال.. رونالدو يحارب لاستعادة كبريائه في موطنه
الساعة 03:35 مساءً (متابعات/ خاصة)



رر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، استئناف منافسات بطولة دوري أبطال أوروبا، بشهر أغسطس/ أب المقبل، والذي توقف بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

ووضع الاتحاد الأوروبي بعض الشروط اللازمة لاستئناف المسابقة، حيث تغير نظام البطولة، حيث ستكون المباريات المتبقية سواء في ربع ونصف النهائي أو النهائي من مواجهة واحدة فقط، وستقام في العاصمة لشبونة.

ويستعرض كووورة أبرز اللاعبين البرتغاليين الذين سيسعون بكل قوة للاستفادة من ميزة اللعب في بلدهم، بعد قرار نقل الأدوار النهائية للبرتغال، في السطور التالية:

كريستيانو رونالدو

سيسعى نجم يوفنتوس، كريستيانو رونالدو، بكل ما أوتي من قوة التأهل لربع نهائي دوري الأبطال، ومن ثم اللعب في المدينة التي نشأ فيها من الناحية الكروية.

وسقط يوفنتوس في فخ الهزيمة أمام نظيره ليون الفرنسي، في ذهاب دور الـ16 من المسابقة، حيث يتبقى أن يتقابل الفريقان في مباراة الإياب، لحسم المتأهل لربع النهائي. 

وكانت مدينة لشبونة شاهدة على بزوغ كريستيانو وظهوره للنور، بعدما لعب مع فريق سبورتنج لشبونة في بداية مسيرته، قبل أن يبدأ مشواره مع صناعة المجد والتاريخ، بالانتقال لمانشستر يونايتد، ثم ريال مدريد وأخيرًا يوفنتوس. 

وسيدافع الدون عن كبريائه من أجل التتويج باللقب الذي لم يحصده منذ رحيله عن صفوف ريال مدريد، بعدما فشل في التتويج به في موسمه الأول مع البيانكونيري، بينما يواجه خطر الخروج من دور الـ16 بعد الخسارة أمام ليون في لقاء الذهاب.

وسبق لرونالدو أن توج بدوري الأبطال مع مانشستر يونايتد مرة واحدة في موسم (2007ـ 2008)، بينما توج به مع ريال مدريد في 4 مرات، في مواسم (2013ـ 2014)، (2015ـ 2016)، (2016ـ 2017) و(2017ـ 2018).

جواو فيليكس

جواو، لاعب أتلتيكو مدريد، سيكون أحد النجوم البرتغاليين الذي سيسعون لمحاولة التتويج باللقب في بلادهم، بعدما ضمن فريقه التأهل رسميًا لربع النهائي بعد التغلب على ليفربول (بطل النسخة الأخيرة)، ذهابًا وإيابًا بنتيجة (1-0) و(3-2).

وشارك فيليكس مع الروخيبلانكوس هذا الموسم في دوري الأبطال في 5 مباريات، تمكن خلالها من تسجيل هدفين بينما قدم تمريرة حاسمة واحدة. 

نيلسون سيميدو

سيميدو الظهير الأيمن لبرشلونة، أيضًا سيتحفز أكثر للعب على الملعب الذي شهد تألقه في بداية مسيرته، خاصة وأنه لعب لنادي بنفيكا البرتغالي بداية من موسم (2012/2013) وحتى صيف 2017 قبل أن ينتقل إلى برشلونة. 

وسبق لسيميدو أن لعب الكثير من المباريات مع بنفيكا على ملعب النور، الذي سيستضيف المباراة النهائية، طوال السنوات التي قضاها مع الفريق البرتغالي.

وبالرغم من ذلك، سيكون على سيميدو مهمة كبيرة تتمثل في قيادة فريق برشلونة نحو التأهل للدور ربع النهائي، خاصة وأن البلوجرانا تعادل في ذهاب دور الـ16 مع نابولي الإيطالي بنتيجة (1-1)، بينما يتبقى مباراة الإياب التي ستقام على أرض البارسا.

ثنائي السيتي

هناك أيضا جواو كانسيلو الظهير الأيمن للسيتي، وزميله بيرناردو سيلفا نجم خط وسط السيتيزنز.

ووضع مانشستر سيتي قدمًا في الدور ربع النهائي، بعدما تمكن من إدراك الفوز على ريال مدريد، في ذهاب دور الـ16 بملعب سانتياجو بيرنابيو، بنتيجة (2-1)، ومع ذلك، تتبقى مواجهة الإياب بين الفريقين في إنجلترا.


آخر الأخبار