السبت 8 أغسطس 2020
الرئيسية - أخبار بوابتي - الحوثيون يعترفون بسرقة 72 % من إيرادات النفط في الحديدة
الحوثيون يعترفون بسرقة 72 % من إيرادات النفط في الحديدة
الساعة 03:40 صباحاً (الشرق الأوسط)

 

اعترفت ميليشيا الحوثي بسرقتها  36 مليار ريال يمني حوالي (60 مليون دولار) من إيرادات الوقود المقدرة بحوالي 50 مليار ريال يمني حوالي (84 مليون دولار)، أي ما يزيد عن 72 في المائة من تلك الإيرادات، حسب ما ذكره عضو اللجنة الاقتصادية اليمنية الدكتور فارس الجعدبي في تصريح لـصحيفة «الشرق الأوسط».



وقالت مليشيا الحوثي انها صادرت تلك المبالغ دون اطلاع المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث المشرف على الحساب الخاص بالإيرادات القانونية لتجارة الوقود واستيراده إلى موانئ الحديدة.

وجرى جمع الأموال في حساب يشرف عليه ويراقبه مكتب المبعوث الدولي، خصص لصرف رواتب المدنيين في مناطق الخضوع وفق آلية كان يجري نقاشها مع مكتب المبعوث وتعثرت بسبب قيام الميليشيات بتجريم تداول العملة الجديدة ومصادرتها لتلك الأموال من ذلك الحساب، وذلك وفق أحد التقارير التي ترفعها الميليشيات.

ومارس الحوثيون دور الإرجاء والخداع حين طلب مكتب المبعوث من الحوثيين تقريرا عن تلك الأموال التي صدرت دون علم مكتب المبعوث لمدة تزيد على الشهر، وبعد الطلب المتكرر يكشف عن مصادرة 44 مليار ريال يمني تم صرف حوالي 50 في المائة منها على النشاط العسكري لهم و50 في المائة نصف راتب لبعض الفئات التابعة لهم.

من جهة ثانية كشف صحيفة «الشرق الأوسط» عن مناقشات تدور حالياً بين الحكومة الشرعية ومبعوث الأمم المتحدة للسماح بدخول أربع سفن نفط للحديدة بدعم من التحالف للجهود الإنسانية.


آخر الأخبار