السبت 8 أغسطس 2020
الرئيسية - إقتصاد - انفراجة وشيكة لأزمة الوقود في مناطق سيطرة الحوثيين ( تفاصيل)
انفراجة وشيكة لأزمة الوقود في مناطق سيطرة الحوثيين ( تفاصيل)
انفراجة وشيكة لأزمة الوقود في مناطق سيطرة الحوثيين ( تفاصيل)
الساعة 07:18 صباحاً (متابعات خاصة)

توقعت مصادر حكومية حدوث انفراجة في أزمة الوقود في  مناطق سيطرة جماعة الحوثيين المسلحة، بعد موافقة الحكومة على السماح لعدد أربع سفن من المشتقات النفطية بالدخول إلى ميناء الحديدة، لأسباب إنسانية واستجابة لمقترح من مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث.

وقالت المصادر إن موافقة الحكومة على دخول سفن من مادتي البنزين والديزل، جاءت لأسباب إنسانية بحتة واستجابة لطلب من مبعوث الأمم المتحدة بعد تفاقم أزمة الوقود في مناطق الحوثيين نتيجة رفض الحكومة منح تصاريح للسفن بالدخول إلى ميناء الحديدة.



وذكرت المصادر أن غريفيث يواصل جهوده مع قادة الشرعية في الرياض لإحياء آلية اتفاق استيراد الوقود إلى موانئ الحديدة بعد أن انقلبت عليها الجماعة الحوثية قبل أسابيع.

وكان الاتفاق الذي رعته الأمم المتحدة العام الماضي يقضي بتوريد عائدات رسوم الضرائب والجمارك على الشحنات إلى حساب خاص في فرع البنك المركزي بمحافظة الحديدة لدفع رواتب الموظفين قبل أن تقوم الجماعة حديثا بنهب المبالغ المحصلة وهي قرابة 60 مليون دولار.

وتتحفظ الحكومة الشرعية  على العودة لتطبيق الآلية نفسها وتطلب من المبعوث الأممي توفير ضمانات تكفل عدم سطو الجماعة الحوثية على عائدات الرسوم.

وتعاني العاصمة اليمنية صنعاء، أزمة جديدة في المشتقات النفطية، منذ منتصف يونيو الماضي، وقال الحوثيون إن سبب أزمة الوقود، قيام التحالف العربي الداعم للشرعية باحتجاز 15 سفينة محملة بالمشتقات النفطية قبالة سواحل ميناء جيزان، ومنعه وصول السفن بشكل تعسفي إلى ميناء الحديدة، فيما تتهم الحكومة سلطات الحوثي بافتعال الأزمة.

 


آخر الأخبار