الاربعاء 30 سبتمبر 2020
الرئيسية - بوابتي الرياضي - السعودية تزيح الستار عن أكبر مشروع يتعلق بالرياضة
السعودية تزيح الستار عن أكبر مشروع يتعلق بالرياضة
الساعة 04:40 مساءً (متابعات)

دشنت المملكة العربية السعودية، أكاديمية «مهد» التي تعد أكبر مشروع لاكتشاف وتطوير المواهب الرياضية داخل البلاد في كافة الألعاب الفردية والجماعية.

 



وستتيح «مهد» فرصة المنافسة للجنسين من الذكور والإناث، ابتداء من عمر 6 سنوات إلى 12 سنة بهدف تصنيف المملكة كمرجع رياضي في تصدير أفضل الممارسات الرياضية وعقد الشراكات حول العالم.

 

ولقى المشروع ترحاب عدد من أبرز الأسماء المرتبطة بكرة القدم ومنهم رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، جياني إنفانتينو، والمدير الفني لتوتنهام الإنجليزي، البرتغالي جوزيه مورينيو.

 

وتسعى «مهد» لكي تصبح واحدة من أضخم الأكاديميات الرياضية حول العالم، وتهدف إلى صناعة جيل جديد من الأبطال السعوديين على مدار السنوات المقبلة.

 

ويأتي المشروع في إطار رؤية المملكة 2030 وبالتزامن مع استضافة السعودية للعديد من من الفعاليات الرياضية الكبرى مثل كأسي السوبر الإسباني والإيطالي ورالي داكار و «فورمولا» إي وبطولة العالم للملاكمة، وسط دعم غير محدود يجده القطاع الرياضي من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

 

وتحتوي أكاديمية مهد على 6 أقسام رئيسية، أولها قسم اكتشاف المواهب وتقييمها بمختلف الرياضات، والثاني قسم التدريب، والثالث قسم تطوير الأداء الرياضي، والرابع التميز، والخامس التقنية الرقمية الحديثة أما القسم السادس فيتعلق بالمنافسات واختبار القدرات.

 

من جانبه قال الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة السعودي: «هذا المشروع الحلم بمثابة الخطوة الأهم نحو صناعة أبطال ينتزعون الذهب ويبهرون العالم ويجعلون وطنهم يفخر بهم وبإنجازاتهم».

 

فيما قال عبد الله بن فيصل حماد، رئيس أكاديمية مهد الرياضية خلال كلمته الملقاة أثناء مؤتمر الافتتاح: «لدينا في السعودية مواهب كثيرة ولكن لا يتم اكتشاف مواهبهم إلا بعد تجاوزهم سن الرابعة عشر، وهذا العمر يصعب معه صناعة بطل رياضي، وهو ما سنعمل عليه في مشروعنا الرياضي الجديد حيث نريد انتزاع الذهب في كل المحافل سواء كأس العالم أو دورة الألعاب الأوليمبية».


آخر الأخبار