الاربعاء 21 اكتوبر 2020
الرئيسية - منوعات - رائحة خضار تثير الرغبة الجنسية عند المرأة
رائحة خضار تثير الرغبة الجنسية عند المرأة
الساعة 07:29 صباحاً (متابعات)

بعد النجاح الكبير الذي حققته مادة السيلدنافيل (الفياجرا) ومثيلاتها في علاج الضعف الجنسي عند الرجال، تسائل العديد من النساء فيما إذا كان هناك حبوب فياجرا للنساء ، ومن ثم اتجهت شركات الأدوية لمحاولة ابتكار عقار مماثل للنساء ليساعد في تحسين الغريزة الجنسية لديهن.

السبب وراء إحتياجنا لـ (حبوب فياجرا للنساء) قد يعتقد البعض أن الضعف الجنسي مشكلة خاصة بالرجال فقط ولكن في الواقع أن النساء أيضاً تعانين من مشكلة الضعف الجنسي ويظهر ذلك في عدم القدرة على الوصول لإحدى مراحل الإستجابة الجنسية التى تتمثل في أربعة مراحل هي الإثارة والثبات وذروة النشوة ثم التراجع والإسترخاء. ولفترة قريبة لم يكن هناك أي دواء خاص بعلاج مشكلة الإستثارة أو مشاكل غياب الرغبة الجنسية لدى النساء ، رغم أنه تقريباً يوجد 4 من بين 10 نساء تعانين من مشكلة في العلاقة الجنسية.



 

ولأن الطبيعة الجنسية للمرأة تختلف عن طبيعة الرجل ، فالضعف الجنسي عند الرجل والذي تتعامل معه الفياجرا يرجع لأسباب عضوية في أغلب الأحيان. في حين أن المشكلة عند المرأة هي مشكلة نفسية في المقام الأول، فواحدة من 10 نساء تعانين من البرود الجنسي (ضعف الرغبة الجنسية) كما أنه 40 % من النساء اعترفن بأنهن مررن بهذه الحالة (ضعف الرغبة الجنسية) سابقاً في فترة ما في حياتهن.

أسباب البرود الجنسي أو ضعف الرغبة الجنسية لدى النساء ضغوطات الحياة قد تسبب ضغوطات الحياة والمشكلات المتكررة ضعف الرغبة الجنسية لدى المرأة.

صعوبات الوصول لهزة الجماع تعاني بعض النساء من صعوبة في الوصول لهزة الجماع أو يصلون إليها ولا يشعرون بدرجة النشوة التي توقعوها مما يؤثر على رغبتهم الجنسية.


المشكلات الزوجية الرغبة الجنسية متعلقة بطريقة أو بأخرى على علاقة المودة بين الزوج وزوجته أو على خبراتهم السابقة، ومع الوقت تؤثر المشكلات النفسية على الصحة البدنية أو العكس. بعض الأمراض المزمنة مثل مرض السكري أو التليف والتي يمكن أن يترتب عليهم عكس دورة الإستجابة الجنسية لدى المرأة مسببة مشكلات في الإستجابة للإثارة أو لهزة الجماع.


لذلك كانت الظروف ملحة لاكتشاف فياجرا جديدة تساعد المرأة التي تعاني من الضعف الجنسي قبل انقطاع الطمث على حياة جنسية أفضل، و قد قدمت إحدى شركات الأدوية الأمريكية عقار (أديي) – واسمه الكيميائي “فليبانسرين” (والذي استخدم من قبل كمضاد للاكتئاب) .

وذكر موقع "menshealth" المعني بالأمور الصحية، أن بعض السيدات يحتجن إلى منشطات جنسية أثناء العلاقة، وهناك 8 أنواع منها هم الأكثر انتشاراً.

1-اللبان الجنسي: يباع اللبان الجنسي في الصيدليات بأسعار مختلفة، حسب مفعوله، كما أن له نكهات عديدة كالفراولة والنعناع والبطيخ، ويمكن تناول اللبان الجنسي قبل العلاقة الحميمة بـ 45 دقيقة.

2 - بودرة تضييق المهبل لا تشعر المرأة بالمتعة أثناء العلاقة الحميمة بعد عدة سنوات من الزواج، لذلك يمكن استخدام بودرة لتضييق المهبل، ويستمر المفعول لمدة لاتقل عن 6 ساعات. 3 - القهوة الجنسية تحتوي على "لُب العنب"، لزيادة الاستثارة الجنسية عند المرأة.

4 - مسحوق الفراشة هو عبارة عن مسحوق طبيعي من خلاصة العناصر النشطة في النباتات، يساعد في استثارة النساء أثناء العلاقة الحميمة.

5 – المساج باستخدام زيوت الإثارة الجنسية نقص هرمون الإستروجين يسبب نقص الإفرازات المهبلية، والتي يمكن أن تجعل العلاقة الحميمة غير مريحة.

لذلك هناك زيوت طبيعية يمكن استخدامها لجعل الأمور أكثر متعة.

6-رائحة الخيار والعرقسوس وفقا لأبحاث أجراها الدكتور "ألان هيرش"، مدير مؤسسة العلاج بالرائحة والطعم في "شيكاجو".

اتضح أن بعض النساء يستثرن بعد تعرضهن لروائح الخيار والعرقسوس.

7-الأضواء الخافتة وفقاً للمؤلف إيان كيرنر، باحث العلاقات الحميمة، فإن إغلاق الأنوار قد يجعل المرأة تشعر بالراحة وبالتالي تقبل على العلاقة الحميمة بشكل أفضل.

8-تغذية العقل تفكر النساء في العلاقة الحميمة بمعدل 19 مرة في اليوم، وبالتالي يمكن للرجل استثارة الزوجة من خلال بعض الكلمات والإيحاءات. كما ذكرت صحيفة "metro" البريطانية، أن الإثارة الجنسية تختلف من شخص لآخر حسب ظروف الحياة، وقد أظهرت أبحاث حديثة أن النساء فوق سن الخمسين، يفتقرون إلى الرغبة الجنسية بنسبة 75٪ .

كما أن الإجهاد من الأمور الرئيسية التي تقتل الرغبة الجنسية، ولكن هناك عدد من الطرق الطبيعية التي تساعد في تحسين الرغبة الجنسية لدى السيدات، مثل تناول الشيكولاته، وممارسة التمارين الرياضية.


آخر الأخبار