السبت, سبتمبر 22, 2018
أخبار بوابتي

الكشف عن استضافة دولة عربية لمباحثات الكوريتين سرا.. وهذه دوافعها

رئيس كوريا الجنوبية مون جيه وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون
0views

أكد موقع “ميدل إإيست أي”، أن الجزائر استضافت مباحثات تمت بين مسؤولي الكوريتين، بهدف التقرب من الدولتين.

وكشف الموقع أن سفير كوريا الجنوبية لدى الجزائر بارك سانغ جن، دعا نظيره الشمالي تشوي هيوك تشول إلى منزله في الجزائر العاصمة في الأول من مايو/أيار الجاري، ولم تعلن أي أنباء عن ذلك اللقاء.

وكانت الجزائر وفقا للموقع، قد عرضت الوساطة بين زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون والرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأشار التقرير إلى أن العلاقات بين الكوريتين والعالم العربي، تعود منذ نشأة حركة عدم الانحياز عام 1961.

وشهدت فترة التسعينيات، وقت أن كانت الجزائر تحت حظر السلاح في خضم العشرية السوداء، قامت بيونغ يانغ بتدريب مئات الجنود الجزائريين على أساليب قتالية متطورة وزودت السلطات الجزائرية بأسلحة لقتال المجموعات المسلحة.

ويرى الموقع أن الجزائر لديها فرصة للاستفادة من التقارب الأخير بين الكوريتين، حيث يمكن أن تصبح منطقة مركزية للاستثمارات الكورية الجنوبية بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وتسويقها في السوق الكوري الشمالي.

وشدد الموقع على أنه في حال رفع العقوبات عن كوريا الشمالية، سيكون بإمكانها استئناف تصدير الأسلحة وإقامة شراكات مع شركات السلاح الكورية الجنوبية.