السبت 8 أغسطس 2020
الرئيسية - علوم وتكنولوجيا - تقني يطلق أخطر تحذير من كارثة قد تحدث بسبب "كاميرات المراقبة"
تقني يطلق أخطر تحذير من كارثة قد تحدث بسبب "كاميرات المراقبة"
الساعة 10:56 صباحاً (متابعات)

حذر الخبير التقني سمير جنيد، من كارثة قد تحدث بسبب الكاميرات التي يتم تركيبها للحماية والمراقبة، حيث قد تتسبب في التجسس على المنازل من الداخل، مما يهدد خصوصية الموقع الذي تتوفر فيه الكاميرات بصورة عامة، إضافة لاستغلال ذلك المحتوى عبر تسريبه ونشره بمواقع الإنترنت المشبوهة.

أسرة تكتشف كارثة داخل غرف نومهم



وذكر “جنيد” في فيديو نشره عبر حسابه بموقع “تويتر”، أن عائلة اكتشتف أن كاميرات المراقبة التي توضع في منزلهم وفي غرف نومهم يتم التجسس عليها وانتهاك خصوصيتها بسبب العامل الذي قام ببيع وتركيب الكاميرات لهم، حيث احترفت هذه العمالة التجسس ونشر هذه المقاطع عبر شبكة الإنترنت.

ويأتي السبب الرئيس في سهولة التجسس وانتهاك الخصوصية بخاصة للكاميرات التي ترتبط بشبكة الإنترنت، هو تسريب الرقم السري للكاميرات، أو اختراق النظام الذي تعمل عليه كاميرات المراقبة.

نصائح لمنع التجسس

ونصح الخبير التقني، بأنه عندما يتم ربط كاميرات المراقبة بشبكة الإنترنت بعدم شراء كاميرا مراقبة ذات صندوق مفتوح أو تم العبث بالرقم السري أو الـQR code للكاميرا ذاتها.

وأضاف “جنيد”: أنصح دومًا بعدم تركيب الكاميرات داخل المنزل الا للضرورة، كما إذا تم تركيب كاميرا المراقبة عن طريق أحد مختصين فلابد أن يتم تغيير الرقم السري للكاميرا مباشرة عقب مغادرة المختص أو العامل للموقع وذلك حماية للكاميرا من أي اختراق قد يحدث، كما أنصح بتغيير الرقم السري كل شهرين على الأكثر.

يأتي هذا التحذير عقب اكتشاف الخبير التقني عدد من تسجيلات الكاميرات المسربة من داخل المملكة عن طريق أحد المواقع، موثقًا ذلك عبر حسابه بموقع “سناب شات”.


آخر الأخبار